كلمة مدير المخبر

تماشيا مع التطور الحاصل في مجال إنشاء و تفعيل مخابر البحث على مستوى التعليم العالي بالجزائر وإقتناعا منا بالدور الذي تساهم به هذه المخابر في مجالات التعليم و التكوين العاليين خاصة على مستوى مخرجات النشاطات العلمية من دراسات و تأطير وإشراف في مرحلة ما بعد التدرج جاءت فكرة إنشاء هذا المخبر تحت اسم رهانات الاستثمار والتنمية المستدامة في المناطق الحدودية  كلبنة من لبنات البحث العلمي في الجزائر ليضاف إلى مثيلاتها في الجامعات الجزائرية بفضل الباحثين رؤساء الفرق وأعضائه.
حيث تمت المصادقة على المخبر بالمجلس العلمي للكلية كما صادق أعضاء المجلس العلمي للجامعة على مشروع إنشاء المخبر وفي الأخير تحصل المخبر على الموافقة النهائية من المديرية العامة للبحث العلمي و التطوير التكنولوجي تحت رقم 00 المؤرخ في 00/00/00